العودة   الموقع العالمي للاقتصاد الإسلامي .. نحو طرح أصيل .. لتميز دائـــم > منتدى الموقع العالمي للاقتصاد الإسلامي > قسم ( النساء في الاقتصاد الإسلامي )

نسيت كلمة السر
 

قسم ( النساء في الاقتصاد الإسلامي ) قسم تجتمع فيه مجموعة من الباحثات والمتخصصات ، تتم فيه المشاركة والنقاش بينهن لأمور تخص اسهامات النساء لعلم الاقتصاد الإسلامي .

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 03-08-2009, 09:36 AM
s.ghaith s.ghaith غير متصل
مشرف قسم
 
تاريخ التسجيل: Nov 2008
الدولة: مصر
المشاركات: 624
افتراضي دور المرأة الريفية فى تحقيق التنمية

مرفق بحث بعنوان


دور المرأة الريفية فى ترشيد مياه الرى و المعوقات التى تحد من دورها في التنمية



من إعداد

الأستاذة الدكتورة / صفاء فؤاد توفيق صالح
رئيس بحوث بمعهد بحوث الإرشاد الزراعى والتنمية الريفية
مركز البحوث الزراعية


رد مع اقتباس
  #2  
قديم 04-07-2009, 05:18 PM
s.ghaith s.ghaith غير متصل
مشرف قسم
 
تاريخ التسجيل: Nov 2008
الدولة: مصر
المشاركات: 624
افتراضي

مرفق دراسة بعنوان

دور المرأة الريفية فى إدارة الموارد المائية و ترشيد استهلاك الطاقة
و حماية البيئة فى منطقة الإسكوا

الملفات المرفقة
نوع الملف: pdf دور المرأة الريفية.pdf‏ (466.5 كيلوبايت, المشاهدات 207)
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 08-29-2010, 11:34 PM
محاسن الظاهر محاسن الظاهر غير متصل
سفيرة الموقع
 
تاريخ التسجيل: Feb 2010
الدولة: الأردن
المشاركات: 1,484
Red face دور المرأة الريفية في عملية التنمية والإنتاج..

دور المرأة الريفية في عملية التنمية والإنتاج..





هزاع عساف .




مما لاشك فيه أن المرأة لعبت وما زالت تلعب دورا محوريا وأساسيا في مشروع التنمية والبناء.



وقد أثبتت أنها رقما مهما في أية عملية تطور وتجديد, وبالتالي تسعى دائما لمواكبة تطورات العصر والتفاعل مع كل متطلباته, وإمكانية النهوض بواقعها وظروفها.‏





من هنا يأتي دور وأهمية المرأة الريفية على وجه التحديد في مجمل هذه المعطيات, والمشاركة الفعالة في العملية التنموية الشاملة, ومن هنا أيضا يأتي الاحتفال كل عام باليوم العالمي للمرأة الريفية تأكيدا لموقعها, وأهميته في ضمان الأمن الغذائي وتنمية واستقرار المناطق الريفية وصولا إلى التنمية الشاملة.‏




خطوات مهمة لواقع المرأة‏



وفي بلدنا خطت المرأة خطوات مهمة وقطعت أشواطا تعتبر بمثابة نقطة تحول بواقع المرأة من خلال صدور العديد من القوانين والتشريعات التي هدفت إلى تمكينها وتعزيز دورها الفاعل في مختلف مجالات العمل الاقتصادية والسياسية والثقافية والاجتماعية.‏




وتحت شعار (التمكين الاقتصادي أساس تنمية المرأة الريفية) احتفل باليوم العالمي للمرأة الريفية, وقد شارك فيه العديد من المؤسسات والمنظمات ووزارة الزراعة إضافة إلى الاتحاد العام النسائي, ألقيت فيه كلمات وزارة الزراعة والإصلاح الزراعي, والاتحاد العام النسائي وغيرها..‏




السيد عادل سفر وزير الزراعة أكد من خلال كلمته أن تبؤ المرأة مختلف الوظائف والمناصب التشريعية منها والتنفيذية, وتعزيز دورها في شتى المجالات الاقتصادية والسياسية والاجتماعية والثقافية دليل على أنها وصلت إلى مراحل متقدمة في المشاركة في عملية التنمية وبناء الوطن.‏





كيفية النهوض‏




وبالنسبة لكيفية النهوض بواقع المرأة الريفية, وأهمية دورها الفاعل في العملية التنموية الشاملة, فإن الأمر يتطلب التأسيس لمشاريع تمكين المرأة اقتصاديا لما له من مردود كبير على الأسرة الريفية وما يعكسه ذلك على المجتمع ككل.‏





ويبين السيد الوزير بأنه على هذا الأساس قامت وزارة الزراعة بإدخال مكون المرأة الريفية في كل مشروع من مشاريع التنمية الريفية والزراعية المنفذة, وأهم ما يتضمنه هذا المكون إكساب النساء الريفيات المهارات اللازمة وتأمين القروض العينية لتأسيس مشاريع صغيرة مولدة للدخل, إضافة إلى دورات في مجال محو الأمية وزيادة الوعي الصحي, كما تم تطوير منهجية العمل الإرشادي في الوزارة خاصة فيما يتعلق ببرامج قسم تنمية المرأة الريفية ودورها في مجالات الاقتصاد المنزلي والأعمال الزراعية والنشاطات التنموية, حيث تم تمكين حوالى 18000 من النساء الريفيات من تنفيذ مشاريع صغيرة بأيسر الشروط عبر أطر العمل الموقعة مع هيئة مكافحة البطالة..‏





دور وآليات العمل‏




وعن دور وزارة الزراعة والآليات التي قامت بها فيما يخص موضوع المرأة الريفية يوضح السيد الوزير بأن الوزارة أولت الموضوع اهتماما واسعا من خلال صياغة استراتيجية خاصة بالمرأة الريفية لمعالجة مشكلاتها في الريف, لكن هذه الاستراتيجية لا بد وأن تتعزز من خلال التعاون والتنسيق بين الوزارات والمؤسسات والجهات الناشطة في مجال إنشاء وتطوير شبكات العمل المشترك, وفي هذا الإطار تم التوقيع مع هيئة مكافحة البطالة على خمسة أطر عمل بقيمة ثلاثة مليارات وثمانمئة مليون ليرة سورية لتوفير خمسين ألف فرصة عمل عن طريق القروض الأسرية لنهاية عام 2004 إضافة إلى الاتفاقات الخاصة بتدريب الكادر والمستفيدين.ونحن هنا نقول بدورنا:‏




إذا كانت وزارة الزراعة تتحدث عن كل هذه الآليات والمشاريع والخطط لتحسين واقع وظروف المرأة الريفية من خلال الإحصائيات التي قدمتها والبيانات وما شابه فإننا هنا نسأل:‏




كيف وزعت هذه الخطط والبرامج والمشاريع والاهتمامات على مناطق وقرى الريف?



وهل تحقق العدل والإنصاف في توزيعها?‏




ثم هل ينطبق كل ما تم ذكره على قرى الريف? وبالتالي هل استفادت المرأة الريفية ككل وتحسنت ظروفها وأحوالها أم أن الأمر نسبي وبقيت قرى عديدة لم تستفد ولم تشملها آليات العمل..?! والسؤال الأهم هنا:‏




هل استطاعت القروض الأسرية أن تغير واقع الحال, وتثمر عن إيجاد مشاريع صغيرة تأتي بمردود وإنتاج على هذه الأسر..?‏




أم أن معظم هذه القروض تم أخذها لسداد ديون الأسرة وتأمين الحاجات الضرورية وشراء بعضها وما إلى ذلك?!!‏




دور الاتحاد النسائي‏




الأخت سعاد بكور رئيسة الاتحاد النسائي أوضحت أن الاحتفال بيوم المرأة الريفية هو اعتراف بالدور الكبير الذي تلعبه في التنمية الزراعية في مجالاتها المختلفة, وتأكيدا على عمق العلاقة بين المرأة الريفية والأرض, والمرأة منذ أقدم العصور مسؤولة عن جمع ثمار الغابة ونباتات البيئة المحيطة, وتعمل في الحصاد وتخزين الطعام, وتساهم في زيادة الإنتاج وتحسينه وتحقيق الأمن الغذائي.‏





والمرأة الريفية في سورية تشكل نسبة 49,6% من عدد نساء سورية اللاتي يشكلن تقريبا نصف عدد السكان, وهذا مؤشر واضح عن حجم العمل الذي تقوم به المرأة الريفية في التنمية الزراعية , وتسعى كافة الجهات المعنية لتطوير واقعها وتحسين أوضاعها ولمحو أميتها وتعليمها وتثقيفها وإعدادها وتدريبها في دورات عديدة متنوعة للإرشاد الزراعي والبيئي والاقتصاد المنزلي والتأهيل المهني وقد خطونا خطوات جيدة في هذه المجلات, ونحن في الاتحاد العام النسائي نولي المرأة الريفية كل اهتمام ورعاية خاصة في مجالات محو الأمية والتثقيف الصحي والتأهيل المهني, واستطاعت من خلال القروض التي تقدم لها أن تؤسس لمشاريع صغيرة كتربية النحل في حلب وريفها وتربية الدجاج والأبقار في ريف دمشق وحماة وطرطوس والقنيطرة ودرعا وغيرها من المحافظات, وتقوم بالتنسيق مع الصندوق السوري لتنمية الريف (فردوس) والذي ترعاه السيدة عقيلة السيد الرئيس بشار الأسد من أجل النهوض بواقع المرأة الريفية, كما أثمرت جهودنا مع هيئة مكافحة البطالة عن قيام 2000 مشروع تنموي من خلال القروض الأسرية..!!‏





تنمية المرأة لا تنفصل عن تنمية الريف‏




توضح الأخت رائدة أيوب أن واقع المرأة الريفية لا ينفصل أبدا عن الواقع العام في الريف سواء في تخلفه أو تطوره, وهذا ما يجعل تنمية المرأة لا تنفصل في حقيقتها عن تنمية الريف, بل تعتبر المنطلق الأساسي والأداة الفاعلة لها.إن الدور الأهم للمرأة الريفية هو دورها الإنتاجي الذي يبرز في الزراعة بشقيه النباتي والحيواني وتتولى الكثير من الأعمال الصعبة والتي تحتاج فعلا إلى مجهود كبير كالاحتطاب والقطاف والتعبئة وجمع بقايا المحاصيل والحصاد اليدوي بنسبة تتجاوز 70% إضافة إلى تربية الدواجن والأبقار والنحل وما إلى ذلك بنسبة 90% وكل هذه المعطيات تعتبر مؤشرات إيجابية من وجهة نظر تنموية, وتؤكد اندماج المرأة في العملية الانتاجية, لكنها ممكن أن تتحول إلى مؤشرات سلبية إذا عرفنا أن نسبة مساهمة المرأة في العمل التسويقي لا تتجاوز 3% مقابل كل الجهد الآنف الذكر, وكذلك إذا عرفنا أيضا أن نسبة النساء المالكات في الريف سواء الأراضي أو آلات أو حيوانات هي فقط 3% لا غير علما أن الاحصائيات تشير إلى أن 70% من النساء في الريف يعملن أكثر من خمس عشرة ساعة عمل يوميا..!!‏

من هنا نقول: إن أساس التمكين الاجتماعي للمرأة هو التمكين الاقتصادي, فالمرأة التابعة اقتصاديا على الغالب تابعة اجتماعيا, ولا تملك القرار في شؤونها وشؤون أسرتها وبالتالي لا تملك قرار أن تكون شريكا من شركاء تنمية المجتمع وتطويره.‏



__________________
____________


مامن عظمة إلا وبها مسحة من الجفون !


رد مع اقتباس
  #4  
قديم 08-29-2010, 11:37 PM
محاسن الظاهر محاسن الظاهر غير متصل
سفيرة الموقع
 
تاريخ التسجيل: Feb 2010
الدولة: الأردن
المشاركات: 1,484
Wink دور المرأة في الارشاد الزراعي والمائي .

دور المرأة في الارشاد الزراعي والمائي .






اعداد






م.ابتسام ابو الهيجاء


الادارة العامة للتربة والري




م. منى العمري الشحروري




الادارة العامة للارشاد والتانمية الريفية
الملفات المرفقة
نوع الملف: doc Palestine.doc‏ (71.5 كيلوبايت, المشاهدات 39)
__________________
____________


مامن عظمة إلا وبها مسحة من الجفون !


رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
دور المرأة المسلمة في التنمية بديعة العتيبي قسم ( النساء في الاقتصاد الإسلامي ) 5 07-19-2010 05:15 PM
العوامل المؤثرة فى عمل المرأة s.ghaith قسم ( النساء في الاقتصاد الإسلامي ) 3 06-26-2009 05:06 PM
كيف تسهم المرأة في تنمية المجتمع وهي داخل بيتها؟ s.ghaith قسم ( النساء في الاقتصاد الإسلامي ) 9 05-21-2009 11:56 PM
جمعيات ومؤسسات نسائية لدعم المرأة فى كافة المجالات s.ghaith قسم ( النساء في الاقتصاد الإسلامي ) 4 12-23-2008 03:57 PM
للانسات والسيدات فقط د. رانية العلاونة قسم ( استراحة المنتدى ... بعيداً عن الاقتصاد ) 0 10-30-2008 08:36 PM


جميع الأوقات بتوقيت GMT +4. الساعة الآن 09:11 PM.


Powered by vBulletin Version 3.8.3
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.
Translation & development : vBulletin-arabic.net

جميع الآراء المطروحة بالمنتدى لاتعبر بالضرورة عن رأي أصحاب ومالكي الموقع