العودة   الموقع العالمي للاقتصاد الإسلامي .. نحو طرح أصيل .. لتميز دائـــم > منتدى الموقع العالمي للاقتصاد الإسلامي > قسم ( الشخصيات الاقتصادية الإسلامية العالمية )

نسيت كلمة السر
 

قسم ( الشخصيات الاقتصادية الإسلامية العالمية ) ذكر أبرز الشخصيات التي خدمت الاقتصاد والمصارف الإسلامية على مستوى محلي وعالمي .

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 04-29-2017, 01:52 PM
د. هشام يسري العربي د. هشام يسري العربي غير متصل
عضو جـديـد
 
تاريخ التسجيل: Aug 2009
الدولة: السعودية، نجران
المشاركات: 8
افتراضي الدكتور/ محمد عبدالمنعم أبو زيد كما عرفته

الدكتور/ محمد عبدالمنعم عبدالحميد أبو زيد، ابن محافظة كفر الشيخ، ومدينة بيلا بوسط الدلتا، في 6/ 1/ 1954م، تدرج في مراحل التعليم العام، ثم التحق بكلية التجارة بجامعة الإسكندرية وتخرج فيها سنة 1979، ثم حصل على دبلوم الدراسات الإسلامية من معهد الدراسات الإسلامية بالقاهرة سنة 1981، ثم الماجستير في الاقتصاد الإسلامي من جامعة الإسكندرية سنة 1991، فالدكتوراه في التخصص ذاته ومن الجامعة نفسها سنة 1997.
تتلمذ على أستاذ الجيل العلامة الأستاذ الدكتور/ عبدالرحمن يسري، واختص به، فكانا مثالا يحتذى للأستاذ والتلميذ، حتى قال عنه أستاذه لما بلغه خبر وفاته:
«ابني محمد عبدالمنعم أبو زيد تبكيك العين، والقلب على فراقك حزين، تتلمذ على يدي في مراحل البكالوريوس والماجستير والدكتوراه، وكنت به دائمًا فخورًا أباهي الناس بأعماله وأدبه الجم وجده في عمله وبشاشة وجهه الطيب. حمل طيبة ابن الريف المصري وأصالة المسلم وجدية الطالب ثم اجتهاد الأستاذ الباحث والمعلم. وكان لديَّ الأمل كبيرًا في أن يكون ممن يكمل المسيرة مستقبلا في خدمة الاقتصاد والتمويل الإسلامي. موتك خسارة كبيرة للعلم!».
عمل الدكتور أبو زيد بعد تخرجه بالقطاع الحكومي في مصر في إدارة الاستثمار وتشغيل الشباب، لكنه لم يقنع بذلك، وهفت نفسه الدءوبة إلى قمم جبال العلم، ولما حصل على الدكتوراه قام بإنشاء مركز أبحاث الاقتصاد الإسلامي بالقاهرة.
ثم انتدبه أستاذه ليدرس بجامعة الإسكندرية للدراسات العليا خلال أعوام عدة.
كما عمل باحثًا اقتصاديًّا بمشروع صيغ المعاملات المصرفية والاستثمارية في المؤسسات المالية الإسلامية بالمعهد العالمي للفكر الإسلامي بالقاهرة.
وعمل كذلك باحثًا اقتصاديًّا بمشروع تقييم تجربة المصارف الإسلامية في العالم.
ثم تولى مهمة الإشراف على مراجعة وتطوير القسم الاقتصادي للموسوعة الشرعية للمعاملات المصرفية والاستثمارية بمركز البحوث وتقنية المعلومات بدار التأصيل بالقاهرة، وقد اضطلع وحده في بضعة أشهر بتطوير هذا القسم، وإعادة هيكلته، وإضافة بحوث جديدة كاملة إلى الموسوعة.
وهي الفترة التي عرفته فيها حيث كنت إذ ذاك باحثًا بقسم الفقه، قبل أن أتولى رئاسته بعد ذلك.
ثم عمل أستاذًا بقسم الاقتصاد والمصارف الإسلامية بكلية الشريعة بجامعة اليرموك، وشارك في إعداد البرامج الدراسية لقسم الاقتصاد والمصارف الإسلامية بالجامعة.
وأشرف خلال عمله بالجامعة على العديد من رسائل الماجستير والدكتوراه في المصارف الإسلامية، وناقش الكثير منها.
ثم عمل منسقًا لكلية المصارف الإسلامية بجامعة آل لوتاه العالمية بدبي.
ثم عمل في جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية في الرياض لعدة سنوات، قرر بعدها أن يعود إلى بلده، ويستأنف العمل في مركزه الخاص بأبحاث الاقتصاد الإسلامي.
وشارك خلال ذلك في العديد من المؤتمرات الدولية المتخصصة في مصر والأردن والإمارات وعمان، واختير خبيرًا اقتصاديًّا بمجمع الفقه الإسلامي الدولي بجدة، وشارك في بعض دوراته.
وترك أكثر من عشرين مؤلفًا وبحثًا في الاقتصاد الإسلامي والمصارف الإسلامية هي مراجع لما يكتب في هذا التخصص.
حينما عرفته سنة 2000 في دار التأصيل بالقاهرة وجدت إنسانًا من طراز خاص، يحب العمل والجد والاجتهاد حب غيره للراحة والدعة!
يعمل في اليوم أربع عشرة ساعة كاملة، لا يمل ولا يكل!
وكان تناوله لكوب الشاي أو فنجان القهوة أو القرفة في مواعيد لا تتغير ولا تتبدل، حتى كنا نعرف الوقت حين يأتيه أحد هذه الأكواب، وهو منكب على عمله وبحثه!
كان مثالا للانضباط كما ينبغي أن يكون، وكان اقتصاديًّا في حياته كلها!
تعلمتُ منه الكثير، وأثرت شخصيته فيَّ حتى لكأني أراني أسير على نهجه في كثير من الأمور! وكنت إذ ذاك شابًا في مقتبل العمر، لم أكن قد حصلت على الماجستير بعد.
ولما سافر إلى الأردن ظلت الصلة قائمة بيننا، وكان رحمه الله حسن العهد وفيًّا.
كنتُ أستشيره في القضايا الاقتصادية أثناء عملي في رسالة الدكتوراه، وكانت في المعاملات المالية.
وأذكر له موقفا لا أنساه أبدا، فحينما بعثت إليَّ جامعة نجران بموافقتها للتعاقد والعمل بها، وكنت وقتها حديث عهد بالحصول على الدكتوراه لم يمض عليها ستة أشهر، وكنتُ وقتها مدينًا كشأن أي باحث مصري يكمل دراسات الماجستير والدكتوراه على نفقته الخاصة من غير المعينين بالجامعات المصرية، وكنت أتواصل معه من حين لآخر، وكان وقتها بجامعة الإمام؛ فإذا به يرسل إليَّ حوالة بنكية دون طلب مني؛ لأستعين بها على نفقات التجهيز للسفر.
رحمه الله ورضي عنه وأسكنه فسيح جناته!
لم يعش الدكتور أبو زيد حياة الترف والدعة، بل لم يعرف للراحة سبيلا، كان متنقلا من مكان إلى آخر، من الإسكندرية إلى القاهرة، وهو القادم من بيلا، ثم إلى الأردن فالإمارات فالسعودية.
تغرَّب كثيرا وترك أسرته وأولاده في سبيل أن يقدم شيئا للعلم الذي آمن به وبرع فيه، وفي سبيل أن يقوم بواجبه نحو أسرته وأولاده الأربعة، وأذكر منهم الأستاذ/ عمير محمد أبو زيد، وكنتُ التقيتُ به في القاهرة قبل نحو عشر سنوات في دار التأصيل، وكان وقتها شابا يافعا، لكنه رجل كأبيه، ولا عجب فهو ابن محمد أبو زيد!
أسأل الله أن يربط على قلوبهم، وأن يحسن عزاءهم!
لم أكن أتوقع وفاة الدكتور أبو زيد- وهكذا الموت لا يتوقع غالبا- حتى قرأتُ خبر نعيه ورثائه من أستاذه وأستاذنا جميعا العلامة الأستاذ الدكتور/ عبدالرحمن يسري؛ فلم أكد أصدق من هول الصدمة، ولم يمنعني تأخر الوقت ليلا من الاتصال من فوري بابنه الأستاذ/ عمير، فسألتُه عنه غير ملمح لما قرأته من خبر وفاته؛ فإذا به يقول إنه توفي منذ عشرة أيام ... فوالله لم أجد جوابا حتى صار ابنه يواسيني في وفاة والده!
رحمه الله وأسكنه فسيح جناته، ورضي عنه في العالمين ...
اللهم اغفر له وارحمه، وأكرم نزله، واغسله من خطاياه بالماء والثلج والبرد، واجزه خيرا عما قدَّم لعلوم الشريعة، وما علَّم وأثَّر ووجَّه!
وإن العين لتدمع، وإن القلب ليحزن على فراقه وعلى موت العلماء، ولا نقول إلا ما يرضي ربنا، وإنا لله وإنا إليه راجعون!
وما أراني إلا سائرًا على طريقه، ماضيًا إلى ما مضى إليه!
الصور المرفقة
نوع الملف: jpg د. محمد عبدالمنعم أبو زيد.jpg‏ (14.6 كيلوبايت, المشاهدات 0)
__________________
أ.د/ هشام العربي
أستاذ الفقه المقارن المشارك

آخر تعديل بواسطة د. هشام يسري العربي ، 04-29-2017 الساعة 02:33 PM
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


جميع الأوقات بتوقيت GMT +4. الساعة الآن 11:27 AM.


Powered by vBulletin Version 3.8.3
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.

جميع الآراء المطروحة بالمنتدى لاتعبر بالضرورة عن رأي أصحاب ومالكي الموقع